السبت، 6 سبتمبر، 2014

فلن يُفجِّروا القمر ولن يستطيع كافة البشر لو أرسلوا إليه ملايين القنابل النووية

 فلن يُفجِّروا القمر ولن يستطيع كافة البشر لو أرسلوا إليه ملايين القنابل النووية
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو محمد مشاهدة المشاركة
تعقيباً على الخبر على الرابط التالي:
هل يمكن ان تنجح أمريكا في تفجيرالقمر؟
 بسم الله الرحمن الرحيم
 وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
تلك دعاية للترويع ولن يفعلوا من ذلك شيء وكأنهم لا يزالون قوة كُبرى وأميركا تحتضر، فلا تصدق الخبر يا أبو محمد بارك الله فيك فلن يُفجِّروا القمر ولن يستطيع كافة البشر لو أرسلوا إليه ملايين القنابل النووية أن تحدث فيه غبار كبير لدرجة أنه يُرى من على وجه الأرض! فهذا هو المُستحيل بذاته، وإنما تلك كذبه الغرض منها ليعلم الناس أن أميركا لا تزال القوة التي لا تُقهر ولكنها غير ذلك، بل هي تُحتضر
 ولا تستطيع أن تتحمل أبسط أزمة سوف تقصم ظهرها فتنهار، 
فلا تنشروا مثل هذه الأخبار التي لا تقبلها عقولكم. 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني 

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو محمد مشاهدة المشاركة
بسم الله ارحمن ارحيم
اخي العزيز قوم اخرون اليك عنوان الخبر في موقع الجزيره :
http://www.aljazeera.net/nr/exeres/9...af4551a7d0.htm
انا لم اتي بالخبر من خيالي والجزيره هي المسوله عن صحه الخبر كان سوال 
وحصلت علي الاجابه ولله الحمد
الحمدلله رب العالمين وسلام علي المرسلين

 
بسم الله الرحمن الرحيم 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
أخي الكريم أبو محمد:
 بارك الله فيك ونحن لم نُكذبك حاشاك، وإنما نقلت لنا الخبر هو الذي وجدته وإنما كذَّبنا حقيقة الخبر وأن له حكمة لدى أميركا ليظن العالم أنها لا تزال القوة التي لا تُقهر في نظر البشر وأن اقتصادها لا يزال في أوج العلى ولم يهتز، ولذلك قررتْ غزو القمر مرة أخرى فتحوله إلى غُبار فتدمِّره تدميراً، ولكن المشكلة بماذا سوف نحسب الأهلة يا أميركا؟ رجاءً لا تدمروا القمر، وهيهات هيهات والله لقد تزلزل اقتصادها من ضربات الله الموجعة من الإعصارات ولو يضربها فقط إعصارٌ واحدٌ لكسر ظهرها وانهار اقتصادها بالمرّة، فقد دمَّره بوش الأصغر بتصرفاته التي أغضبت الله وأغضبت البشر، فلا تخشوا أميركا بعد اليوم بإذن الله .
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين .

أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني