السبت، 28 مايو، 2016

البيان الحق لقول الله تعالى: {لَاالشّمس يَنبَغِي لَهَاأَن تُدْرِ‌كَ الْقَمَرَ‌ وَلَااللَّيْلُ سَابِقُ النّهاروَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ}

البيان الحق لقول الله تعالى:
{لَاالشّمس يَنبَغِي لَهَاأَن تُدْرِ‌كَ الْقَمَرَ‌ وَلَااللَّيْلُ سَابِقُ النّهاروَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ}

بسم الله الرحمن الرحيم
من الناصر لمحمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم والناصر للقرآن العظيم ناصر محمد اليماني إلى علماء الفلك خاصَّة
 وعلماء الشريعة وعلى رأسهم (هيئة كبار العلماء بمكة المكرمة) وإلى قادة البشر
ـــــ
◄ يا أيّها النّاس
 لقد انتهت دنياكم وجاءت آخرتكم واقترب حسابكم وأنتم في غفلةٍ معرضون.
يا أيّها النّاس
 لا أقول لكم بأني نبيٌّ ولا رسولٌ بل مَثَلي فيكم كمثل طالوت في بني إسرائيل زادني الله عليكم بسطةً في العلم لأهديكم إلى صراطٍ مستقيمٍ وأحاوركم بالعلم والمنطق على الواقع الحقّيقي، وذلك لأريكم حقائق هذا القرآن العظيم بالعلم والمنطق الفيزيائيّ بلا شك أو ريب؛ رياضيات 1+1=2؛ بإشراف علماء الفلك الذين سيعلمون بحقيقةٍ لا شك فيها بأن الشّمس حقاً قد أدركت القمر والنّاس في غفلةٍ معرضون، فقد جعل الله علماء الفلك حكماً بالحقّ بيني وبينكم يا معشر البشر.
◄ يا أيّها النّاس
 تعالوا لأعلمكم القاعدة الفلكيّة في القرآن العظيم في جريان الشّمس والقمر.قال تعالى:
{وَالشّمس تَجْرِ‌ي لِمُسْتَقَرٍّ‌ لَّهَا ذَٰلِكَ تَقْدِيرُ‌ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ﴿٣٨﴾ وَالْقَمَرَ‌ قَدَّرْ‌نَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْ‌جُونِ الْقَدِيمِ ﴿٣٩﴾ لَاالشّمس يَنبَغِي لَهَاأَن تُدْرِ‌كَ الْقَمَرَ‌ وَلَااللَّيْلُ سَابِقُ النّهاروَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ﴿٤٠﴾}
صدق الله العظيم [يس].
◄وإلى التأويل بإذن الله:{ وَالشّمس تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا }
وذلك في فلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم.{ وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ }
وذلك منازل الأهلّة مبتدئةً من المحاق بعد توازي الشّمس والقمر.{ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ }
ومعنى العودة هو الرجوع إلى المحاق مرةً أخرى.
{لَاالشّمس يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ }
أي: تجتمع به في الكسوف الشمسي بعد ميلاد الهلال؛ بل تجتمع به وهو محاقٌ مظلمٌ ولا هلال فيه شيء، وفور ذلك يلد هلال الشهر الجديد ثمّ تَتُمُّ رؤيته من بعد ذلك من تسع إلى اثني عشر ساعة من زمن ميلاده، وهكذا منذ أن خلق الله السموات والأرض فلا ينبغي للشمس أن تدرك القمر هلالاً بعد مولده بل تجتمع به في المحاق ومن ثم يلد هلال الشهر الجديد، وتلك قاعدة فلكيّة كونيّة لا يختلف عليها اثنان من علماء الفلك في العالمين وتصديقاً لهذا القرآن العظيم على الواقع الحقّيقي.
ولكن يا علماء الفلك، لقد أيّدني الله بآيةٍ كونيّةٍ ظاهرةٍ وباهرةٍ للعالمين وجعلكم شهداء بالحقّ؛ آية في القمر وآية في الشّمس،
 وجعلهما الله شرطين من الشروط الكبرى للساعة، وسوف أقدم البرهان البيّن من القرآن العظيم وآمر علماء الفلك أن يطبّقوه تطبيقاً فيزيائياً علميّاً وسوف يجدونه لا يحيد عن الحقّ قيد شعرة، وإنا لصادقون.
◄يا علماء الفلك إنكم القوم الذين قال الله عنهم:
{وَلِنُبَيِّنَهُ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ ﴿١٠٥﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].
وقد جعل الله شرطين من الشروط الكبرى للساعة أحدهما في القمر وثانيهما أن تدرك الشّمس القمر في أول الشهر القمري فتجتمع به من بعد ميلاده هلالاً، وذلك حتى يتحقق الشرط الثاني من شروط الساعة الكبرى، فهلّموا إليّ لأبيّن لكم هذه الحقّائق من القرآن العظيم مبتدئين بخسوف القمر النذير للبشر، ولذلك الخسوف القمريّ النذير شروطٌ قد أنزلها الله في القرآن العظيم في منتهى الدقّة والتفصيل لقوم يعلمون.
◄أولاً:خسوف القمر النذير وشروطه في القرآن العظيم، وهي:
1- أن يخسف القمر في شهر رمضان المبارك.
2- أن يخسف ونحن لم نصم من شهر رمضان غير ثلاثة عشر يوماً.
3- أن تكون لحظة ميلاد هلال رمضان فجر الخميس بتوقيت مكّة المكرمة.
4- أن تكون غُرّة صيام رمضان هي الجمعة المباركة.
5 - أن تكون لحظة الخسوف القمري الكامل النذير للبشر حين يدبر الليل عن مكّة المكرمة ويسفر الصباح عليها.
◄وقال تعالى:
{كَلَّا وَالْقَمَرِ‌ ﴿٣٢﴾ وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ‌ ﴿٣٣﴾ وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ‌ ﴿٣٤﴾ إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ‌ ﴿٣٥﴾ نَذِيرً‌ا لِّلْبَشَرِ‌ ﴿٣٦﴾ لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ‌ ﴿٣٧﴾}
صدق الله العظيم [المدثر].
{ كَلَّا وَالْقَمَرِ}:وذلك قسم من الله بخسوف القمر النذير للبشر.
{وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ}:وذلك وقت تمام الخسوف القمري النذير الكامل حين يدبر الليل عن مكّة المكرمة.
{وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَر}:وذلك وقت إسفار الصباح على مكّة المكرمة يكون تمام الخسوف الكامل ثم يغيب القمر وهو بخسوفه عن أفق مكّة المكرمة.
{إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ}:وهو ذلك الخسوف القمري النذير هو أول الشروط الكبرى للساعة
{نَذِيرً‌ا لِّلْبَشَرِ‌ ﴿٣٦﴾ لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ‌ ﴿٣٧﴾}
 صدق الله العظيم.
◄يا معشر علماء المسلمين والفلكيين، 
لقد أنزل الله في شأن ذلك الخسوف القمري النذير سورة في القرآن تفصِّله تفصيلاً من لحظة ميلاده فجر الخميس بتوقيت 
مهبط الوحي مكّة المكرمة إلى لحظة تمام خسوفه الكليّ بالساعة والدقيقة وكم عدد ليالي منازله،
◄ وقال تعالى:
{وَالْفَجْرِ‌ ﴿١﴾ وَلَيَالٍ عَشْرٍ‌ ﴿٢﴾ وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ‌ ﴿٣﴾ وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ‌ ﴿٤﴾ هَلْ فِي ذَٰلِكَ قَسَمٌ لِّذِي حِجْرٍ‌ ﴿٥﴾}
صدق الله العظيم [الفجر].
{وَالْفَجْرِ}:وذلك وقت التمام لميلاد هلال رمضان 1425 الساعة السادسة فجر الخميس بتوقيت مكّة المكرمة،
ولكن الله لم يحسب ذلك من يوم الصيام ولكنه حسبه من عمر الهلال.
{ وَلَيَالٍ عَشْرٍ } : وتلك هي العشر الأولى من ليالي صيام شهر رمضان المبارك 1425 بدءً من الجمعة غُرّة شهر رمضان المبارك.
{ وَالشَّفْعِ}:وهي ركعتان رمزاً للحادي عشر والثاني عشر من شهر رمضان المبارك.
{ وَالْوَتْرِ }:وهي ركعة رمز الثالث عشر من شهر رمضان المبارك.
{ وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ } : وتلك ليلة الرابع عشر ميقات خسوف القمر، 
ومعنى قوله {إِذَا يَسْرِ} أي إذا أدبر عن مكّة المكرمة وقت خسوف القمر النذير للبشر.
{هَلْ فِي ذَلِكَ قَسَمٌ لِّذِي حِجْرٍ} : لذي عقلٍ وفكرٍ متدبرٍ لهذا القرآن العظيم فيُصدِّق بخسوف القمر النذير للبشر.
{أَلَمْ تَرَ‌ كَيْفَ فَعَلَ ربّك بِعَادٍ ﴿٦﴾ إِرَ‌مَ ذَاتِ الْعِمَادِ ﴿٧﴾ الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ ﴿٨﴾ وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ‌ بِالْوَادِ ﴿٩﴾ وَفِرْ‌عَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ ﴿١٠﴾ الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ ﴿١١﴾ فَأَكْثَرُ‌وا فِيهَا الْفَسَادَ ﴿١٢﴾ فَصَبَّ عَلَيْهِمْ ربّك سَوْطَ عَذَابٍ ﴿١٣﴾ إِنَّ ربّك لَبِالْمِرْ‌صَادِ ﴿١٤﴾}
صدق الله العظيم [الفجر].
فطبِّقوا يا علماء الفلك شروط خسوف القمر النذير على شهر رمضان 1425 فلن تجدوها قد حادت عنه قيد شعرة.
ومن ثم ننتقل إلى الشرط الثاني من شروط الساعة الكبرى وهو:
أن تدرك الشّمس القمر في رمضان 1426 مباشرة بعد خسوف القمر النذير في رمضان 1425، وأريد أن أوجّه سؤالاً إلى علماء الفلك سائلهم بالله العظيم: هل ينبغي لعلماء الشريعة رؤية هلال رمضان 1426 وعمره 3 ساعات وخمس وأربعون دقيقة؟ إن ذلك لمن المستحيل بالعلم والمنطق الذي يصدقه هذا القرآن العظيم، غير أني أشهد بأن علماء الشريعة حقاً قد رأوا الهلال بعد غروب شمس يوم الإثنين، وذلك لأن الهلال غاب وعمره اثني عشر ساعة وخمسة وأربعون دقيقة، ذلك بأن الهلال قد ولد فجر الإثنين قبل طلوع شمس يوم الإثنين،
 وقد علّمني الله أن أجادلكم بذلك فأنذركم بأن الشّمس قد أدركت القمر فاجتمعت به وهو هلال، والله على ما أقول شهيد ووكيل، ولعنة الله عليّ إن كنت من الكاذبين، وقد نبأت قبل مجيء شهر رمضان 1426 بأنّ كسوف الشّمس القادم سوف يكون مختلفاً عن جميع الكسوفات منذ أن خلق الله السموات والأرض، ذلك بأن الهلال سوف يلد قبل الكسوف فتجتمع الشّمس بالقمر وقد هو هلال،
ثم وضعت هذا الإعلان أمانة في أعناق جمعية الفلك بالقطيف، وتوقعت الدخان المبين غير أنّي نبأتهم بأنه قد يحقق الله آياتٍ ويؤخر أُخَر رحمةً بالنّاس، فأرجو أن لا تزيدكم رحمة الله كفراً، فحقق الله آية الكسوف الغير المعتاد أن تجتمع الشّمس بالقمر وقد هو هلال، وذلك تعريف من الله بشخصيتي فيكم وما هو شأني فيكم كما علمكم بذلك محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وإني لا أطلب الشهادة من علماء الفلك بالطلب بل آمرهم بالأمر أن يشهدوا بالحقّ بأنّه لا ينبغي لعلماء الشريعة أن يروا الهلال وعمره ثلاث ساعات وعدد من الدقائق إلا أن يكون الهلال قد وُلِدَ حقاً قبل اجتماع الشّمس بالقمر في المحاق، وذلك فتوى لا يفتي بها غير أهل العلم الفلكيّ الفيزيائيّ والمنطقيّ.
وأحيط المسلمين علماً أنه لا حاجّة لي بنصرهم القتالي ذلك بأن الله سوف يظهرني في يوم الكسوف القادم بإذن الله في ليلةٍ واحدةٍ على العالمين وهم من الصاغرين الكافرين من العالمين.
ــــــــــــــــ
وكذلك أدعوا لمن أنكر أمري للمناظرة عبر هذا المنتدى العلمي المبارك الحرّ، ومن ذا الذي ينكر أمري ثكلته أمه 
فليتقدم للحوار وسوف أجادلكم بالقرآن العظيم وأجاهدكم به جهاداً كبيراً بالعلم والمنطق حتى يتبيّن للعالمين بأنه الحقّ من ربّهم. فمن كذّب بأمري فليتقدم للحوار وبيني وبينه القرآن:{فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ﴿٥٠﴾}
صدق الله العظيم [المرسلات].
  وكذلك أريد أن أحيطكم علماً بأن أيّام الله في الكتاب ليست كطول أيامكم؛ بل
{اثْنَا عَشَرَ‌ شَهْرً‌ا فِي كِتَابِ اللَّـهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْ‌ضَ} 
[التوبة:36].
وسنة عند الله ليست إلا يوماً واحداً؛ ليله ستة أشهر ونهاره ستة أشهر:
 {أَيَّامٍ سَوَاءً لِّلسَّائِلِينَ ﴿١٠﴾} [فصلت].
والسُّنة بأيامنا 360 يوم ولكنها يومٌ واحدٌ فقط في الحساب في الكتاب،
إذاً السُّنة في كتاب الله 360 سنة،
وأمّا الشهر في كتاب الله فهو ثلاثون سنة
إذا الشهر في كتاب الله 360 شهراً قمرياً تماماً،
وأمّا السُّنة الشمسية فهي ليست إلا يوماً في كتاب الله،
  وأول يوم في السُّنة الشمسية هو اليوم الذي كان فيه كسوف الشّمس يوم الجمعة 8 إبريل 2005 ذلك اليوم هو أول أيام السُّنة الشمسية وأول شهورها الثابتة،
  غير أن أهل الحساب بالتاريخ الميلادي يحسبون ذلك الشهر بالشهر الرابع وإنهم لخاطئون؛  بل هو أول الشهور الشمسيّة، 
واليوم الشمسيّ عند الله نهاره ستة أشهر وليله ستة أشهر، 
والشهر في كتاب الله 360 شهراً قمرياً أي ما يعادل ثلاثون سنة،
  أماالسُّنة فتعادل 360 سنة من سنيننا التي نَعُدُّها 360 يوماً، فقد أدركت الشّمس القمر صباح يوم الجمعة في بداية شهر رمضان فلكياً الذي وافق بأيّامنا يوم الإثنين، ولكن ليلة الجمعة قد ابتدأت قبل هلال شهر رمضان 1426 بستة أشهر تماماً،
  حتى إذا انقضت ليلة الجمعة التي دخلت يوم ثمانية إبريل ودام ليلها ستة أشهر فأشرقت شمسها مع بزوغ شهر رمضان المبارك في القمر فمن شهد منكم الشهر فليصمه وقد شهدتموه يوم الإثنين بأيامنا، وحين طلوع الشّمس من مشرقها ليوم الجمعة الذي كان فيه اجتماع الشّمس والقمر في رمضان الفلكي 1426 والذي كان يوم الإثنين بأيامنا، وقد انقضى نهار يوم الإثنين ولكن نهار يوم الجمعة لم يزل ساري المفعول وطوله ستة أشهر ينقضي في تاريخ الكسوف الشمسي القادم بعد ستة أشهر من يوم الإثنين غُرّة شهر رمضان الفلكيّة في القمر وليس غُرّة الصيام، وموعد العذاب لمن أبى واستكبر هو يوم انتهاء نهار الجمعة والذي يدوم ستة أشهر فينتهي في يوم الكسوف الشمسي القادم نهاية صفر 1427 {ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ} [هود:65]، يا معشر الكفار. 
وتوبوا إلى الله جميعاً أيّها المؤمنون لعلكم تفلحون، وتدبروا هذا الخطاب ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، أليس الصبح بقريب؟
أخوكم في الله ويحب الصالحين في الله، وقد جعل الله في اسمي خبري وعنوان أمري، ناصر محمد اليماني، فهل من مجيب؟

الاثنين، 23 مايو، 2016

الرنين الناتج عن الصيحة والسبل النبوية للوقاية منها

 الرنين الناتج عن الصيحة والسبل النبوية للوقاية منها
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام على خليفة الله المهدي وعلى أنصاره السابقين الأخيار ورحمة الله وبركاته

اللهم احفظنا فوق الارض ؤيوم العرض عليك يا ارحم الراحمين واحفظ خليفتك المهدي وانصاره السابقين 

وخذ بايديهم إلى تبليغ دعوتكواهدي اللهم كل اخواننا المسلمين ومن في العالمين جميعا إلى الحق وإلى اتباعه وبعد:
أريد أن أوصل لإخواني انصار المسلمين من الأنصار ومن الباحثين عن الحقيقة التي لا جدال فيها
عن النتائج العلمية لحقيقة كوكب نيبيرو

(سقر) وعن اثار الرنين المغناطيسي للصيحة الناتجة عنه وعن سبل الوقاية منها وتصديقا للوعد الحق الذي تحدث عنه خليفة الله المهدي المنتظرالإمام
  ناصرمحمد اليماني صلى عليه الله وسلم
 في كثير من بياناته المفصلة لحقيقة

  كوب سقر planet x 

  اذا ظهر للعالمين هو وخليفة الله بقدر مقدور في الكتاب المسطور والذي اخفت الدول العظمى حقيقته عن العالمين ولكن انى لهم ان يخفو شمساَ في السماء أحبابي الكرام إن ظاهرة الرنين هي ترددات صوتية تصل الى ان تساوي العدد الثابث لإي مادة وكل شيئفي الأرض علميا هو مادة وله عددا نسبيا ثابتا ولهذا قد يهدم مبنى عملاق نتيجة صيحة أوصوت يصل ترددها إلى أن تساوي العدد الثابت للمواد المكونة لهذا المبنى هنا يحصل الرنين لهذا المبنى فتهتز ويموج حتى يسقط,وأنا لاأعلم قوة الصيحة التي سنسمعها في أحد أشهر رمضان لكن الأحاديث والأثار النبوية التي فصلت ذلك ذكرت سبل عديدة للوقاية منها وذكرت في كثير من بيانات الإمام وفي ردود الأنصار السابقين منها هذا الأثر:
[قلنا ومالصيحة يارسول الله قال هدة في النصف من رمضان ليلة جمعة فتكون هدة توقظ النائم وتقعد القائم وتخرج العواتق من خدورهن في ليلة جمعة في سنة كثيرة الزلازل فإذا صليتم الفجرمن يوم الجمعة فادخلو بيوتكم وأغلقوا أبوابكم وسدوا كواكم ودثروا أنفسكم وسدوا أذانكم فإذا حسستم بالصيحة فخروا لله سجدا وقولوا سبحان القدوس سبحان القدوس ربنا القدوس فإنه من فعل ذلك نجا ومن لم يفعل ذلك هلك] 
 إن الكلام الموضوع بين النجوم أعلاه هو سبل الوقاية المحمدية على نبينا أفضل الصلاة والسلام وسأخذكم الأن إلى شرح الحقيقة العلمية لسبل الوقاية المذكورة وإلى السر النبوي المكنون لهذه السبل الوقائية الذي يؤكد النظريات والأبحاث العلماء حول الكوكب مصدر الصيحة والذي اثار مخاوف الدول العظمى ووكالات الفضاء العالمية الأمر الذي جعلها تخفي الموضوع عن الشعوب بحجة عدمإثارة الرعب والفوضى بينهم :ولم أتكلم عنها إرتجالايا ولكني أنقلكم إلى بيان منشور في: (منتديات جامعة تبوك) 
 بتاريخ5/3/2011م وإلى البيان :
هذا المقال هو بحث قام به أخ لنا في الله لإظهار العلم النبوي الذي يؤكد نظريات وأبحاث وعلوم العلماء حول الكوكب الذي يثير مخاوف الكثيرين، والذي يتم التكتم عنه في أوساط الناسا ولدى علماء العالم الغربي وذلك ربما بحسب تعابير البعض حرصاً على عدم نشر الفوضى في العالم في حال تم تعميم بعض الحسابات الفلكية التي توصل إليها علماء الفلك حول ذلك الكوكب الذي سوف يمر بكوكب الأرض قريباً ويحدث تغييرات جذرية في كوكبنا تؤدي إلى كوارث طبيعية وتغيير المعالم الجغرافية للكرة الأرضية وانعدام التكنولوجيا عن سطح الأرض ، إلا أن الله سبحانه وتعالى سوف ينجي عباده الصالحين،وأتمنى ان نكون جميعنا من عباد الله الصالحين.
بسم الله الرحمن الرحيم
{وَالسَّمَاء وَالطَّارِقِ(1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِن كُلُّ نَفْسٍ لَّمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4) فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8)يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِن قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)وَالسَّمَاء ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14) إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا (15) وَأَكِيدُ كَيْدًا (16) فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا} 
 صدق الله العظيم
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "
يطلع كوكب في آخر الزمان من المشرق، يكون في ذلك العام صيحة في رمضان يموت فيها سبعون ألفاً، ويعمى سبعون ألفاً، ويتيه سبعون ألفاً، ويخرس سبعون ألفاً، وينفتق سبعون ألف عذراء، ويصعق سبعون ألفاً، ويصم سبعون ألفاً، قيل يا رسول الله ما تأمرنا إن كان ذلك؟ قال: عليكم بالصدقة والصلاة والتسبيح والتكبير وقراءة القرآن، قيل يا رسول الله: ما علامة ذلك ألا يكون في تلك السنة؟ قال: إذا مضى النصف من رمضان ولم يكن فقد أمنت السنة"
ما الصيحة يا رسول الله ؟ 

قال:تكون في نصف من رمضان يوم جمعة ضحى وذلك إذا وافق شهر رمضان ليلة الجمعة تكون هدة توقظ النائم وتخرج العوائق من خدورهن في ليلة جمعة سنة كثيرة الزلازل والبرد فإذا وافق رمضان في تلك السنة ليلة جمعة، فإذا صليتم الفجر يوم جمعة في النصف من رمضان فادخلوا بيوتكم وسددوا كواكم ودثروا أنفسكم وسدوا آذانكم فإذا أحسستم بالصيحة فخروا لله سجدا وقولواسبحان القدوس سبحان القدوس ربنا القدوس فإنه من فعل ذلك نجا ومن ترك هلك.
اجتهاد في تحديد السنة و الشهر لظهور الكوكب المذنب والنجم الثاقب:
ايها الاحبة في الله لا يعلم الغيب الا الله سبحانه وتعالى، وبذلك لا يعلم سنة الظهور الا الله
ولكن سنبين لكم خصائص هذه السنة قدر الاستطاعة حتى تعرفوها حين قدومها:

بشكل عام تمتليء الارض ظلما وجورا، يكون اختلاف بين الناس و الشعوب بشكل عام وسنة ظهور النجم الثاقب والكوكب المذنب منذ بدايتها تكون مميزة من ناحية العدد الكبير للزلازل المدمرة وذلك نتيجة اقتراب الطارق والنجم الثاقب من الكرة الارضية بين شهررمضان في السنة التي تسبق سنة الظهور وبين رمضان في سنة الظهور، وكذلك ستكون سنة شديدة البرد و ستروا العجائب التي تجعل الحليم حيرانا.والميزة الخاصة جدا أنها سنة يوافق فيها يوم الجمعة اول يوم في شهر رمضان ويكون ايضا يوم الجمعة في النصف او الخامس عشر من نفس الشهر أي شهر رمضان وذلك حسب رؤية الهلال في الجزيرة العربية وليس حسب حسابات المسلمين في الغرب.ايها الاحبة يقول البعض ان تلك السنة هي 2012 ميلادي او 1433 هجري معظم الشخصيات الخاصة بالظهور قبيل هذه السنة قد ظهرت، ومعظم الاحداث الخاصة بالظهور قبيل هذه السنة قد حدثت، ولم يبقى سوى حدوث الزلازل والبرد الشديد فان حدث ذلك، فانه من الحكمة والعقل لمن كان في بلاد غير العرب ان يعود الى بلاد العرب فورا، وان كان تقديرنا خاطىء، فلا ضرر لمن كان خارج بلاد العرب ان يعود قبيل اشهر رمضان المقبلة، بداية بعام 1430 هجري ولو لاجازة خلال شهررمضان المبارك، وهذا كل ما نستطيع قوله والله اعلم.عندما يأتي الطارق يغير قوانين الفلك وتحصل تغيرات هائلة في الفلك لا يقدر عليها الا الله ، اما السماء فتمتلئ بدخان احمر وهو الغازات المحترقة التي تكوّن ذنب الكوكب و تبقى في السماء اربعة ايام وذلك تقدير بعض العلماء , كما ان هناك دلائل عل ذلك في الاحاديث.معظم خبراء الغرب يأكدون ان من تأثير ما يسمونه كوكب إكس سيكون دمار مخيف سيلحق في الفلك والارض ,منه سقوط بعض الاجزاء من ذنب (الكوكب المذنب) 
 الى الارض و تسمم الهواء ومصادر الماء وموت اكثر من ثلث سكان الارض والعجيب انهم يذكرون ان النهار والليل يفقد كلاهما الثلث فيكون النهار ثمان ساعات والليل ثمان ساعات وتكون ثمان ساعات اخري في ظلام تام دون ضوء للقمر ودون نجوم مما سيأثر اكثر على مصادر الماء والطعام في الارض ويسبب الزلازل والفيضانات والقحط والجوع , وهناك دلائل اخرى مثل الكسوف والخسوف في شهر رمضان.نظن والعلم عند الله ان المولى عز وجل يؤكد ويطمئن المؤمن الذي يرى هذه الامور المذهلة ان الله قادر على إعادة السماء كما كانت عليه من قبل و لا خوف للمؤمنين فتكون السماء ذات الرجع والمطر الطاهر والرزق وُترى فيها الشمس والقمر والنجوم و تعود كما كانت عليه وهذه هي والله اعلم المرحلة الثانية بعد زوال الإحمرار من السماء.تكون السماء كما نعرفها الان لونها ازرق , تمطر ماء عذبا , 
نرى فيها الشمس والقمر ثم يظهر الطارق فتتغير السماء فيصبح لونها احمر من الغازات الباقية فيها وان امطرت لا تمطر ماءً عذباً بل ماءً ملوثاً بسبب وجود الغازات السامة، وتتغير حالة الشمس والقمر ويحصل الكسوف والخسوف كما لم يحدث من قبل وذلك لمدة وجيزة ثم يعيد االمولى عز وجل السماء لحالتها الاولى هذا ما نظن والعلم عند الله.عندما يأتي الطارق تحصل ايضا تغيرات هائلة في الارض وذلك نتيجة التغيرات في السماء ، فترتيب الآيات يشير الى ان التغيير في الارض سيحدث بعد التغيير في السماء , فبالاضافة الى وجود الغازات السامة في السماء تحدث امور اخرى , فأجزاء من الغازات و المواد الحجرية التي تكوّن ذنب الكوكب تسقط على الارض وتحرق كثير من بلدان المستكبرين وتسبب فياضانات هائله تغرق كثير من بلدان الظالمين ، كذلك تسمم كثير من المياه وتسبب القحط وتسبب زلازل هائلة  وهذه الزلازل هي المذكورة قبيل خروج المهدي في الاحاديث.وبعد ذلك يعيد المولى عز وجل السماء كما كانت عليه فتاتي بامطار غزيرة فتنبت الارض وتثمر من جديد ، وهذه الامطار مذكورة ايضا بعد خروج المهدي في الاحاديث ، فذات الصدع اي تصدع وتخرج الخير من نبات وثمار وماء طيب بعد ما ُمنعت من ذلك بقدرة الله سبحانه وتعالى.عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
"يسمع في شهر رمضان صوت من السماء، وفي شوال همهمة، وفي ذي القعدة تحزب القبائل، 

وفي ذي الحجة يسلب الحاج، وفي المحرم الفرج".
   
الساعات الاولى في ظهور الطارق وآثاره
بعد خمس ساعات من بداية ظهور المذنب تتكون الصفات والخصوصيات الجديدة في الارض وهي الغازات السامة الحمراء في السماء والحقل الالكتروماغناتيسي الذي يؤثر على كل الة لها علاقة بالكهرباء , حيث تتكون صفات جديدة على الارض.قال الهيتمي‏:‏ إذا رأيتم عموداً من نار من قبل المشرق في شهر رمضان في السماء فاتخذوا من الطعام ما استطعتم فإنها سنة جوع.


سبل الوقاية المحمدية الستة من الكوكب المذنب:
الوقاية الاولى:
دخول البيت واغلاق الابواب والنوافذ واي فتحات كما ورد في الحديث: 
" فادخلوا بيوتكم وسددوا كواكم" 
 نقول باذن الله , يقينا هذا العمل من الصوت في البداية. 

  الوقاية الثانية:
امرنا عليه الصلاة والسلام بلباس ثقيلكما ورد في الحديث

 "ودثروا أنفسكم"
  نقول باذن الله , يظهر الكوكب ونسمع صوته من بعيد , وكلما يقترب من الارض يعلوا ضجيجه ويعلوا اكثر فأكثر حتى يصل الى قمته ، القمة هي موجات الصوت العالية جدا حيث تصل الى درجة فوق السمع , اي تعلوا جدا ثم تختفي من علوها فلا تسمعها الاذن ولكن هذه الموجات الصوتية تخترق الجلد والوقاية من ذلك الباس الثقيل 


الوقاية الثالثة:
امرنا عليه الصلاة والسلام بسد الاذنين كما ورد في الحديث:

 "وسدوا آذانكم" 
 نقول باذن الله , كما ذكرنا القمة في علو الصوت هي موجات الصوت العالية جدا حيث تصل الى درجة فوق السمع ,
اي تعلوا جدا ثم تختفي من علوها فلا تسمعها الاذن ولكن هذه الموجات الصوتية تخترق الجلد واذا كان الجلد رقيقا ربما تحطمه والوقاية من ذلك سد الاذنين، فالباس الثقيل وسد الاذنين هو الوقاية من موجات الصوت فوق السمع.

  الوقاية الرابعة:
أمرنا عليه الصلاة والسلام بالسجود كما ورد في الحديث
 " فإذا أحسستم بالصيحة فخروا لله سجدا وقولوا سبحان القدوس سبحان القدوس ربنا القدوس"

والسؤال هنا كيف ينفعنا السجود علمياً؟
  سنبين لكم باذن الله ان المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام , النبي الامي كان يدرك حقيقة علمية اخرى منذ اربعة عشر قرن لم يدركها علماء زمننا الا منذ عقود وهي ان حالة المسلم في السجود لله تعالى هي الوقاية الوحيدة من فقدان الوعي والموت في حالة الخوف الشديد وهذه ليست نظرية بل حقيقة علمية عند الخوف الشديد تحدث تغيرات في الجسد , من ضمن التغيرات ما هو ظاهر مثل العرق والرجة ومن ضمنها ما هو باطن ومن اهم التغيرات الباطنية  افراز جسم الانسان هورمونات عديدة وهذه الهرمونات تعيق مجرى الدم ونشره وتوزيعه في الجسم وخاصة الى المناطق التي تكون في القسم الاعلى من الجسد مثل الرأس وفيه مخ الانسان , وتتناسب هذه الافرازات مع نسبة الحدث المسبب للخوف والفزع , فاذا كان الحدث مخيف جدا زادت كمية الهرمونات المفرزة وبذلك زادت عملية اعاقة مسيرة الدم خاصة الى الرأس والمخ , فلا يصل الى المخ الا القليل من الدم مما يؤدي الى الدوخة كما يعاني الكثير عندما يسمعون خبر مفزع فتصيبهم دوخة وسبب ذلك قلة الدم في المخ, ولكن أيها الأحبة اذا كان الخوف كبير ومفزع ومذهل للغاية تكون كمية الهورمونات المنتجة كمية كبيرة جدا تعيق م سيرة الدم الى المخ بشبه الكامل فتؤدي الى فقد الوعي والموت لذلك ترى البعض اذا فوجئوا بما يخيفهم جدا اصابتهم دوخة والبعض الاخر أغمي عليهم ولكن اذا كان الانسان في حالة السجود  كان الرأس اقل إرتفاعا من القلب الذي يضخ الدم , بل يكون اقل ارتفاعا عن معظم اجزاء الجسد وبذلك يندفق الدم الى الراس بقوتان لا تتوفران الا بالسجود،

 القوة الاولى: 
هي تقوية عملية ضخ الدم من القلب الى الرأس حيث يكون الرأس اقل ارتفاعا من القلب في حالة السجود ,فتكون عملية ضخ الدم من الاعلى الى الاسفل اقوى جدامن عملية الضخ من الاسفل الى الاعلى كما هو الحال دون السجود.

والقوة الثانية:
  هي الجاذبية الطبيعية , بسببها تهرع كميات اخرى من الدم من باقي اجزاء الجسد العلوية الى الرأس حيث يكون الرأس اقل ارتفاعا مما يعوض عن اعاقة الهرمونات لمجرى الدم , ويخفف تأثيرها، هذه حقيقة علمية يقر بها كل طبيب 
اذاالوقاية الوحيدة من فقدان الوعي ومن الموت الناتج عن الخوف الشديدهي السجود 
 وهذه من معجزات النبي الامي عليه افضل الصلاة والسلام.هنيئا لامة محمد خير امة أخرجت للناس. 
هناك من يتساءل عن الاطفال , 
فباستطاعتنا ان نلبسهم ملابس ثقيلة ونسد آذانهم ولكن كيف يسجدون نجيب بان الوقاية المحمدية بالسجود كما بيناها موجهة الى الجميع فالاطفال الذين يفقهون ويستطيعون على السجود فعليهم السجود، واما الرضيع فلا يفقه ولا يستطيع السجود , فكيف ينجوانقول ان من الاسباب التي تتطلب السجود تقوية مجرى الدم لمكافحة الهورمونات التي تفرز في حالة الخوف وتعطل مجرى الدم مسببة فقدان الوعي والموت، وبما ان الرسول عليه افضل الصلاة والسلام استثنى الرضيع من وقايته 
في السجود  بعدم ذكره (ومعرفة عدم قدرة الرضيع على السجود) 
نستنتج:
 أن الرسول عليه افضل الصلاة والسلام لم يرى حاجة للرضيع الى تلك الوقاية
وبما ان الرضيع لا يحتاج للوقاية اذن لا يكون عنده سبب يتطلب تلك الوقاية وسبب تلك الوقاية كما بينا هو الهورمونات التي تفرز في حالة الخوف وتعطل مجرى الدم مسببة فقدان الوعي والموتاذا جسد الرضيع لا يفرز تلك الهورمونات عند الخوف، حقيقة علمية جديدة لعلمائنا من كلام حبيبنا عليه افضل الصلاة والسلام
 


  الوقاية الخامسة:
امرنا عليه الصلاة والسلام بالتسبيح اثناء السجود كما ورد في الحديث "
[فإذا أحسستم بالصيحة فخروا لله سجدا وقولوا سبحان القدوس سبحان القدوس ربنا القدوس]
نقول باذن الله ان التسبيح هو الوقاية الروحانية عند الخوف الشديد والتسبيح غذاء الروح ولكن نتسائل , لماذا لم يأمرنا الحبيب عليه افضل الصلاة والسلام بعمل آخر أثناء السجود , كقرائة بعض الايات الشريفة او الدعاءأمرنا عليه افضل الصلاة والسلام بالتسبيح اثناء السجود في حالة الخوف الشديد لسبب هام لا يأتي الا بالتسبيح فالتسبيح هو الغذاء الوحيد للجسد اثناء السجود والتسبيح هو غذاء الدم اثناء السجودذلك الدم الذي يواجه الصعوبة في الانتشار بسبب الهورمونات المفرزة اثناء حالة الخوف التسبيح هو طعام المؤمن وغذائه كما هو طعام اهل السماء , الملائكة.  

 
الوقاية السادسة:
امرنا عليه افضل الصلاة والسلام ان نصلي الفجر في المساجد لمن استطاع والا لما قال:
[فإذا صليتم الفجر يوم جمعة في النصف من رمضان فادخلوا بيوتكم]
 حيث لا يدخل البيت الا من كان خارج البيت والصلاة خارج البيت تكون في المساجد وهذه ايضا اشارة الى وقاية اخرى وهي التحصين من الشيطان فمن صلى
 الفجر في جماعة في المسجد كان في حفظ الله.

كيف نعرف الفترة الزمنية لبقاء الكوكب المذنب في مناخ الارض؟
يأمرنا الحبيب بالسجود كي لا نهلك من الصيحة وذلك عند الفزع الكبير والخوف الشديد 
 
 ولكن لكم من الوقت نبقى سجودا؟ 
اذا استنتجنا ذلك نستنتج مدة بقاء الكوكب والصوت. لم يأمرنا الحبيب ان نصلي ركعتين او اربع او غير ذلك ولم يأمرنا ان نسجد لمدة ساعة او نحو ذلك نقول باذن الله , تواجد كمية دم كبيرة في الرأس لمدة طويلة اثناء السجود تؤدي ايضا الى فقد الوعي وربما الموت وخاصة عند ضعفاء الصحة , حيث يقدّر الاطباء مدة الزمن للبقاء في حالة السجود بالنسبة للاشخاص ذو صحة ضعيفة ما بين دقائق الى ساعة دون ضرر كبير , وهذه حقيقة علمية، نقول باذن الله , بما ان الحبيب عليه افضل الصلاة والسلام ,غايته وقاية المؤمن من الهلاك و الموت ,وبما ان النصيحة هي لعامة المسلمين والمسلمات ومنهم بلا شك اصحاب الصحة الضعيفة ,اذا نصيحته وأوامره لن تؤدي الى هلاك من نفذها , واذا بقي الضعفاء في حالة السجود اكثر من ساعة سوف يهلكون ,اذا لا بد من نهاية هذا الحدث بأقل من ساعة , وبما ان الحديث لم يحدد زمن استمرار الهدة ,نستطيع ان نستنتج مدة استمرار الهدة ما بين دقائق وساعة .بل الاقرب الى الصحيح دقائق فقط والله اعلم. ايضا يتواجد المسلمون في جميع انحاء الارض وبما ان الحديث لم يخص سكان الجزيرة العربية, اذا تنطبق هذه النظرية على كل مسلم في اي مكان كان ولكن بتوقيت الجزيرة العربية.

هل يظهر الكوكب اثناء النهار ام اثناء الليل؟
نقول باذن الله , في منطقة بلاد العرب (ما يسمى بمنطقة الشرق الاوسط ) 
يأتي الطارق في بداية النهار لما ورد في الحديث:
[فإذا صليتم الفجر يوم جمعة في النصف من رمضان فادخلوا بيوتكم وسددوا كواكم ودثروا أنفسكم وسدوا آذانكم فإذا أحسستم بالصيحة فخروا لله سجدا وقولوا سبحان القدوس]
ياتي الكوكب بعد صلاة الفجر وبالتحديد بين صلاة الفجر وصلاة الظهر لسببين ,الاول ذكر بعد صلاة الفجر ولم يذكر بعد صلاة الظهر, اذا بين الصلاتين. السبب الثاني 
لما ورد في الحديث:
[تكون في نصف من رمضان يوم جمعة ضحى]
  وقت الضحى يبتدئ من بعد طلوع الشمس وارتفاعها قدر رمح، أي بعد طلوع الشمس بربع ساعة تقريباً، إلى أن تقف الشمس في وسط السماء وذلك قبيل الزوال ، فإذا زالت الشمس دخل وقت صلاة الظهر ولكن هناك تحديد اكبر في الحديث لان التعليمات واضحة ,صلوا الفجر واذهبوا الى البيوت , فادخلوا بيوتكم وسددوا كواكم ودثروا أنفسكم وسدوا آذانكم ,وكل ذلك لن تستغرق اكثر من ساعة وبذلك يكون الوقت لظهور الكوكب اقرب الى صلاة الفجر من صلاة الظهروربما في النصف الاول من الضحى والله اعلم.اما في بلاد الغرب فيكون اثناء المساء , لان مدة دوران الكوكب حول الارض كما بينا لا تستغرق الا فترة بين دقائق وساعة , فخلال ذلك الفترة يكون

 ضحى في بلاد العرب وليل في الغرب.
تحديد اليوم لظهور الكوكب المذنب الطارق:
من الواضح ان اليوم يكون يوم جمعة في شهر رمضان حيث يكون يوم

 الجمعة في النصف من الشهر.
تعريف سنة ظهور الكوكب المذنب:
هناك علامات عديدة تسبق ظهور الكوكب المذنب , استنتجت من عدة احاديث وآثار ذات صلة فيما بينها و تشير الى سنة معينة ,وذلك نتيجة الاجتهاد وقد يكون اجتهادنا خطأ , ولذلك ليس من الحكمة ان نبين السنة ولكن سنركز على علامتين رئيسيتين لتعريف السنة: 

العلامة الاولى:

 تكون سنة كثيرة الزلازل والبرد , والسنة هنا تعني السنة الهجرية ، فاذا بدأت السنة الهجرية وكانت تلك السنة كثيرة الزلازل , اي تكون متميزة جدا عن السنين السابقة بعدد الزلازل المؤثرة والظاهرة وإلا لما خصص ذكر الزلازل , لان كل سنة فيها زلازل , ولكن بذكر وتحديد الزلازل هنا يجعلها مميزة عما سبق، هناك ثمانية اشهر منذ بداية السنة الهجرية حتى شهر رمضان وهي محرم , صفر , ربيع الاول , ربيع الثاني , جمادي الاول , جمادي الثاني , رجب , شعبان خلال هذه الاشهر الثمانية ترى زلازل مؤثرة و ظاهرة وعديدة. 
 
العلامة الثانية:
 تكون سنة فيها اختلاف بين الناس، وهو اختلاف بين الناس وفي ذلك اشارة الى التعميم وليس خاصة العرب او المسلمين، اي يكون اختلاف بين بعض العرب وبعض العجم واختلاف بين بعض فئات العرب فيما بينهم ، واختلاف بين بعض العجم فيما بينهم، واختلاف بين بعض الروم فيما بينهم، ولا يعني ذلك ان الاختلاف يخص تلك السنة فقط , بل ربما يبدأ من قبلها ولكن يكون ظاهرا في ت لك السنة، وهذه العلامة قد تحققت، فالاختلاف بين الناس قد بدأ ظهوره في يومنا هذا بل منذ بضع سنين , ولم يبقى سوى بداية الزلازل المميزة والبرد

نبذة عن ما يذكره العلماء حول الكوكب :
حجمه اربع اضعاف حجم الكرة الارضية وجاذبيته ثلاث وعشرين مرة جاذبية الكرة الارضية بتلخيص اذا اقترب من الكرة الارضية سيحيطها بغازات سامة تدوم حوالي ثلاثة ايام مما سيسبب تسمميم المياه والنباتات ، ويؤدي الى فناء ثلث البشر,سيثير زلازل وفياضانات مخيفة وسيسبب انفجارات ارضية لا توصف.تنبأ بعض العلماء ظهور الكوكب عام 2003 وكانوا على خطأ. لقد تخبط الخبراء في تعريف هذا الكوكب المذنب وخصائصه وتسميته وحتى القرار بوجوده كما انهم قد أخطأوا في تقدير حجمه وقوة الدمار التي يلحقها.معظم الخبراء في البلاد الكبيرة يدركون مدى الدمار القادم لكنهم يخفوا ذلك عن الشعوب.


وفي النهايه
ألم يكن الأجدر بعلمائنا علماء المسلمين أن يأخذوا هذه الحقيقة على محمل الجد ويستجيبوا إلى داعي الله وإلى خليفة الله فيدخلون معه في الحوار واتقوا الله يا معشر علماء المسلمين لا تضلوا شعوبكم عن الحق وتضلوا انفسكم وانتم تعلمون لما لاتكونوا كمؤمن ال فرعون حين قال:قال الله تعالى:
{وَقَالَ رَجُلٌ مُؤْمِنٌ مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَجُلًا أَنْ يَقُولَ رَبِّيَ اللَّهُ وَقَدْ جَاءَكُمْ بِالْبَيِّنَاتِ مِنْ رَبِّكُمْ ۖ وَإِنْ يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ ۖ وَإِنْ يَكُ صَادِقًا يُصِبْكُمْ بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ}
    صدق الله العظيم.
وللحديث بقية عن الحقيقة الكاملة والدمار الشامل لكوكب العذاب
  (كوكب نيبيرو سقر)
وسر إخفاء وكالة ناسا الأمريكية لعلوم الفضاء حقيقة الكوكب والتي كشفته في بادئ الأمر.

 إعدادالانصاري/ علاءالدين نورالدين

الأحد، 22 مايو، 2016

بيانٌ هام من المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني إلى كافة قيادات الأحزاب المذهبيّة والسياسيّة في اليمن وأتباعهم أجمعين وإلى كافة الشعب اليماني الأبيّ العربيّ وجميع قادات المسلمين وشعوبهم أجمعين

 
بيانٌ هام من المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني
بسم الله الرحمن الرحيم،
 والصلاة والسلام على محمدٍ رسول الله وآله الطيبين الطاهرين وعلى جميع المؤمنين في الأوّلين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين، أمّا بعد..
من الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني إلى كافة قيادات الأحزاب المذهبيّة والسياسيّة في اليمن وأتباعهم أجمعين 

وإلى كافة الشعب اليماني الأبيّ العربيّ وجميع قادات المسلمين وشعوبهم أجمعين،
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، فاتقوا الله حقّ تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون مستسلمون لحكم الله بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، فوالله ثمّ والله لا أدعوكم إلا إلى الله لنتلوَ عليكم حكمه فيما كنتم فيه تختلفون تنفيذاً لأمر الله
 إليكم في محكم كتابه في قول الله تعالى:  
{وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ۚ ذَٰلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (10)} 
صدق الله العظيم [الشورى].
وتنفيذاً لأمر الله إلى رسوله وأئمة الكتاب في قول الله تعالى:
 
{وَأَنِ احْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَن يَفْتِنُوكَ عَن بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ ۖ فَإِن تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ ۗ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ (49) أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ ۚ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50)} 
 صدق الله العظيم [المائدة].
فإن توليتم عن الداعي الحقّ لحكم الله بينكم فحتماً يصِيبكم الله ببعض ذنوبكم فيرسل عليكم عذاباً من فوقكم أو من تحت أرجلكم

 أو يلبسكم شيعاً فيذيق بعضكم بأس بعضٍ. تصديقاً لقول الله تعالى: 
{فَإِن تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ ۗ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ (49) أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ ۚ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50)} 
 صدق الله العظيم [المائدة].
فتذكروا تهديد ووعيد الربّ في محكم الكتاب في قول الله تعالى:
 {فَإِن تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ ۗ وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ (49) أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ ۚ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50)} 
صدق الله العظيم.
وتصديقاً لقول الله تعالى:
 {قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَىٰ أَن يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِّن فَوْقِكُمْ أَوْ مِن تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُم بَأْسَ بَعْضٍ ۗ انظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الْآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ (65)}
 صدق الله العظيم [الأنعام].
ويا أحبتي في الله جميع قادات المسلمين وقادات البشر أجمعين، 
 والله الذي لا إله غيره لا يطمع المهديّ المنتظَر خليفة الله في الأرض لينال ملككم ولكن إلى هداكم أجمعين لإنقاذكم من عذاب الله الذي وعد به المعرضين في العالمين عن حكمه في محكم القرآن العظيم رسالة الله إلى الناس كافةً، ولا ينبغي للإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربكم أن يأتيكم بكتابٍ جديدٍ بغير البيان الحقّ لكتاب الله القرآن العظيم، ونبيّن القرآن بالقرآن رسالة الله إلى العالمين. تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَيْطَانٍ رَّجِيمٍ (25) فَأَيْنَ تَذْهَبُونَ (26) إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ (27) لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَسْتَقِيمَ (28) وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ ربّ العالمين (29)} 
 صدق الله العظيم [التكوير].
وحتى يشاء الله لكم بالهداية إلى اتّباع الصراط المستقيم فلا بدّ أن تشاءوا من ربكم أن يهدي قلوبكم إلى صراط العزيز الحميد.

 ونعم إنّ الهدى هدى الله ولكن بشرط الإنابة منكم إلى ربكم راجين منه أن يبصّر قلوبكم فيجعل في قلوبكم نوراً لتفرّقوا به بين الحقّ والباطل.
 تصديقاً لقول الله تعالى: 
{وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ (54) وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ (55) أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَا عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ (56)أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ (57) أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ (58) بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ (59)}
 صدق الله العظيم [الزمر].
ونعم إن الهدى هدى الله يحول بين المرء وقلبه فيصرفه كيف يشاء، 

ولكن ما هي حجّة الله على الذين لم يهدي الله قلوبهم إلى اتّباع الحقّ من ربهم؟
 ألا وهي عدم الإنابة إلى ربهم ليهدي قلوبهم إلى اتّباع دعوة الحقّ من ربهم
. تصديقاً لقول الله تعالى: 
 {شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰ ۖ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ ۚ 
كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ ۚ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ (13)}
 صدق الله العظيم [الشورى].
فتذكّروا قول الله تعالى:
{وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ (13)}
صدق الله العظيم.
 كون من أناب إلى ربّه ليهدي قلبه إلى الحقّ فالحقّ هو الله وحقٌّ على الله أن يهدي قلب عبده الذي يبحث عن الحقّ يريد اتّباع الحقّ.
 تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بالحقّ لَمَّا جَاءَهُ ۚ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْكَافِرِينَ (68) وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ (69)} 
صدق الله العظيم [العنكبوت].
ولا يؤيّد الله بنور الفرقان إلى قلوب عباده ليميّزوا بين الحقّ والباطل إلا الذين لا يحكمون على الداعي الى الله أنّه على ضلالٍ مبينٍ حتى يستمعوا إلى قول الداعية فيتفكّروا في منطق دعوته وفي قوة سلطان علمه؛ هل من عند الله؟ وذلك من قبل أن يحكموا عليه أنه على ضلالٍ. فأولئك فقط الذين هدى الله من عباده سواء في عصر بعث الأنبياء أو بعث أئمة الكتاب. تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَالَّذِينَ اجْتَنَبُوا الطَّاغُوتَ أَن يَعْبُدُوهَا وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمُ الْبُشْرَىٰ ۚ فَبَشِّرْ عِبَادِ (17) الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ ۚ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ (18)} 
 صدق الله العظيم [الزمر].
ويا معشر علماء المسلمين وطوائفهم الذين فرّقوا دينهم شيعاً وأحزاباً
وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، 
والله الذي لا إله غيره لا يبصّركم الله بدعوة المهديّ المنتظَر الحقّ من ربكم حتى تتقوا الله ويخشى كلُّ من أراد الهدى منكم أن تكون طائفته على ضلالٍ مبينٍ وهو يريد اتّباع الحقّ ولا غير الحقّ ثم يستخدم عقله للبحث عن الحقّ فحقٌّ على الله أن يجعل له فرقاناً وهو نورٌ يُلقيه الله في قلبه حتى يبصّره الله بدعوة الحقّ من ربه. تصديقاً لقول الله تعالى: 
 {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَل لَّكُمْ فُرْقَانًا وَيُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (29)} 
 صدق الله العظيم [الأنفال].
ألا وإنّ تقوى الله هو التمني لاتّباع الحقّ، ولكنّ الذين فرحوا بما عندهم من العلم وأكثره باطلٌ مفترى ما أنزل الله به من سلطان في محكم القرآن؛ بل يخالف لكافة أحكام الله في محكم القرآن العظيم، ورغم ذلك يحسبون أنهم هم الذين على الهدى! وأقسم بالله الواحد القهّار قَسَمَ المهديّ المنتظَر وليس قَسَم كافرٍ ولا فاجرٍ:
 لا ولن تبصروا الحقّ من ربكم حتى ولو أقام عليكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الحجّة بألفٍ من الآيات المحكمات البيّنات في محكم القرآن العظيم لجعلها الله عليكم عمًى بسبب عدم وجود نور الفرقان في قلوبكم؛ بسبب عدم إنابة القلب إلى الربّ ليبصّره بالحقّ. 
 فأنيبوا إلى ربكم راجين من الله أن يُبصّر قلوبكم لتتبعوا آيات الكتاب المحكمات البيّنات في محكم القرآن العظيم، ما لم تنيبوا إلى الله ليهدي قلوبكم فاعلموا أنه مهما أقام الإمام المهديّ عليكم الحجّة بجميع آيات الكتاب البيّنات في محكم القرآن العظيم فلن تتبعوا الحقّ من ربكم مهما كانت الآيات بيّنات لعلماء المسلمين وعامتهم فإنهم لن يتبعوها برغم أنهم مؤمنون بها أنها من عند الله في محكم القرآن العظيم من قبل أن يبعث الله الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربهم، فمهما أقام الإمام المهديّ عليهم الحجّة بآيات الكتاب المحكمات فإنّهم لن يتبعوها؛ بل يتّبعوا لِما يخالفها من تفاسير قومٍ يقولون على الله ما لا يعلمون أو يتّبعوا ما يخالف لمحكم الكتاب من حديثٍ مفترًى على الله ورسوله، فهنا يتعجب الذين بصّر الله قلوبهم بنور البيان الحقّ من ربهم
 فيقولون:
 "يا للعجب من علماء المسلمين وأمّتهم كيف لا يُبصرون أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني حتماً أقام عليهم الحجّة 
جميعاً بآياتٍ محكماتٍ بيّناتٍ في محكم القرآن العظيم لعلماء الأمّة وعامة المسلمين لا يزيغ عن اتّباعها إلا الفاسقون. تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ ۖ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلَّا الْفَاسِقُونَ (99)}  
صدق الله العظيم [البقرة].
وربّما يودّ أحد علماء المسلمين وعامتهم أن يقولوا:
 
"يا ناصر محمد اليماني، وما هي هذه الآيات البينات لعلماء المسلمين وعامتهم التي أقمت الحجّة بها على عالمهم 
وعامتهم فأبوا أن يستجيبوا لأمر الله؟"
 فمن ثمّ يردّ عليكم الإمام المهديّ الحقّ من ربكم وأقول:
 ألم نأمركم بما أمركم الله به في محكم كتابه بنفي التعدديّة الحزبيّة والمذهبيّة في دين الله تنفيذاً لأمر الله إليكم في محكم كتابه
 القرآن العظيم في قول الله تعالى:
{{{{{{{{{{ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ }}}}}}}}}}؟؟؟
فهل هذا الأمر إليكم من ربكم ترونه يحتاج لتفسيرٍ وتأويلٍ؟ 
ألا والله إنّه ليفقهه ويعلمه جميعُ علماء المسلمين وكافة طوائفهم؛ بل وعدكم الله بعذابٍ عظيمٍ لئن فّرقتم دينكم إلى شيعٍ وأحزابٍ.
 وقال الله تعالى: 
 {وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَأُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (105)}
صدق الله العظيم [آل عمران].
 كون اختلافكم في الدين طامةٌ كبرى على أمّة المسلمين حتى سفكوا دماء بعضهم بعضاً وذهبت ريحكم كما هو حالكم اليوم، كون كلّ طائفةٍ تتبع إماماً، ومعظمهم اصطفى نفسه للناس إماماً ولذلك لا يستطيع أن يهيمن على العلماء الآخرين في عصره بسلطان العلم الملجم، وكلّ إمام يصطفي نفسه تمسّك برأيه، وكلّ طائفة تبعت إمامها وهو من اصطفى نفسه لهم إماماً، وطوائف أخرى تبعت الافتراء على الله ورسوله وأئمة الكتاب المصطفين، فتناحر المؤمنون، فيقتلون بعضهم بعضاً، وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، ففشلتم وذهبت ريحكم كما هو حالكم اليوم يا معشر المسلمين، ولذلك تجدون أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يدعوكم إلى نفي تعدد الأحزاب المذهبيّة في دين الله،
 فهل أمرتكم بغير ما أمركم الله به في محكم كتابه العزيز في قول الله تعالى:
{{{{{{{{{{ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ }}}}}}}}}}؟
وهل أمرتكم بغير ما أمركم به محمدٌ رسول الله؟ 
وقال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
[[إن الله يأمركم أن تعبدوه ولا تشركوا به شيئاً وأن تعتصموا بحبل الله جميعاً ولاتفرقوا ]]
صدق محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
ونكرر الفتوى لكم بالحقّ عن سبب تفرقكم إلى شيعٍ وأحزابٍ فهو بسبب علماء يصطفون أنفسهم أئمةً للناس ولم يصطفِهم الله شيئاً 

وقالوا على الله ما لا يعلمون،
 فمن ثم يقول كلٌّ منهم:
 "فإن أصبت من الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان"
 كونهم يفسّرون آياتٍ في القرآن العظيم اجتهاداً من عند أنفسهم، بل الاجتهاد هو البحث عن الحقّ بسلطان العلم المبين من ربّ العالمين فمن ثمّ يعلِّم الناس بسلطان العلم الحقّ من ربهم، ولكنهم اتّبعوا أمر الشيطان وهم لا يعلمون أنهم اتّبعوا أمر الشيطان.
 وربّما يودّ أحد علماء المسلمين وعامتهم أن يقول:
 "وما هو أمر الشيطان؟".
 ثم نترك الجواب عليكم من ربكم مباشرةً عن أمر الشيطان.
 قال الله تعالى:
 {إِنَّمَا يَأْمُرُكُم بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ}
  صدق الله العظيم [البقرة:169].
ولكن الله حرم على علماء المسلمين أن يقولوا على الله ما لا يعلمون. تصديقاً لقول الله تعالى: 
 {قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الحقّ وَأَن تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (33)}
 صدق الله العظيم [الأعراف].
وذلك هو سبب ضلال وهلاك من كان قبلكم من الأمم من بعد بعث أنبياء الله إليهم في كل أمّة، فمن بعد موت أنبيائهم بفترةٍ زمنيّةٍ يأتي أناسٌ ينصّبون أنفسهم أئمةً للمسلمين في الدين فيقولون على الله ما لا يعلمون، فأضلوّا أنفسهم وأضلّوا أمّتهم، وكان ذلك سبب هلاك الأمم بسبب تبيان بعض كلام الله برأيهم من عند أنفسهم، فاختلفوا في تفسيره وتأويل متشابهه وتركوا محكمه.
 ولذلك قال محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:  
[إنما هلك من قبلكم باختلافهم في الكتاب]
 صدق محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
ولذلك حذّركم الله من الاختلاف في دينكم بسبب قولكم على الله ما لا تعلمون ووعد المختلفين في الدين من بعدِ 
في آياته البيّنات بعذابٍ شديدٍ. وقال الله تعالى:
 {وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَأُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (105)}  
صدق الله العظيم [آل عمران].
ولو وُجد إمامٌ مصطفًى بين الأئمة المختلفين في الدين لهيمن عليهم بسلطان العلم الملجم من محكم الكتاب، ولعدم وجود الإمام المصطفى لهم من ربهم فلن يهيمن الأئمة الذين اصطفوا أنفسهم على الآخرين؛ فلن يهيمنوا بسلطان العلم الملجم، فكلٌّ منهم ذهب بتفسيره حسب ما يراه برأيه أو اتّبع أحاديث الفتنة المفتراة فتفرّق المسلمون إلى شيعٍ وأحزابٍ وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحين.

وها هو الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني بعثه الله إليكم بقدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور في زمن اشتدّ فيه اختلافكم وسفكِ دماء بعضكم بعضاً، وبما أني الإمام المهديّ المنتظَر مصطفى من ربّ العالمين فإذا كنت كذاباً أشِراً ولست المهديّ المنتظَر فحتماً سوف أكون كمثل أئمتكم الذين اصطفوا أنفسهم فلن أستطيع أن أهيمن على كافة علماء المسلمين المختلفين في الدين، ولكن إذا كان الإمام المهديّ المنتظَر هو حقاً ناصر محمد اليماني فأقسم بالله العظيم ربّ السماوات والأرض وما بينهم وربّ العرش العظيم لو اجتمع كافة علمائكم وأئمة الضلال منكم الأحياء والأموات أجمعين فإنهم لن يستطيعوا أن يقيموا الحجّة من القرآن العظيم على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ولو كان بعضهم لبعضٍ ظهيراً ونصيراً. وهذه الفرس وهذا الميدان ولن أبارزكم بالسيف؛ بل بسلطان العلم المحكم في القرآن العظيم،
 ولكم شرطٌ علينا أن نستنبط لكم حكم الله بينكم من آيات الكتاب المحكمات البيّنات لعلماء المسلمين 
وعامتهم يفقههن كلّ ذو لسانٍ عربيٍّ مبينٍ، 
 وإذا لم يجعلني الله المهيمن على كافة علماء المسلمين وعامتهم بسلطان العلم الملجم فلست المهديّ المنتظَر ناصر محمد، ألا والله الذي لا إله غيره لو هيمنتم على ناصر محمد بسلطان العلم حتى في مسألةٍ واحدة ٍفقط فلست المهديّ المنتظَر ناصر محمد حتى ولو هيمنت عليكم بنسبة تسعمائة وتسعة وتسعين بالألف فلست المهديّ المنتظَر ناصر محمد الحقّ حتى أهيمن عليكم بنسبة ألفٍ في الألف بسلطان العلم الملجم نأتيكم به من محكم القرآن العظيم، فكونوا على ذلك من الشاهدين، برغم أني لم أكن يوماً من أحد علماء المسلمين وما قط صعدت على منابر مساجدهم خطيباً، ولكني أتقي ربي أن أقول عليه ما لا أعلم، فعلمني ربي تصديقاً لوعده الحقّ في محكم كتابه القرآن العظيم في قوله تعالى: 
{وَاتَّقُوا اللَّهَ ۖ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ ۗ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (282)} 
 صدق الله العظيم [البقرة].
ويا معشر المسلمين المختلفين في دينهم اتقوا الله،
  فوالله الذي لا إله غيره إنّ من أظهره الله منكم على دعوة الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني في عصر الحوار من قبل الظهور فأعرض عن داعي الحقّ من بعد ما تبيّن له أنّ ناصر محمد اليماني ينطق بالحقّ ويهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ ولم يعترف بالحقّ من ربه فإنّه لمن المعذبين، أولئك حَكَمَتْ عقولهم بيني وبينهم أنه الحقّ وأخذتهم العزّة بالإثم تكبراً وغروراً فأبت قلوبهم اتّباع الحقّ من ربهم، ألا يكفيكم ما قد حدث لكثيرٍ من المسلمين من قتلٍ وسفك دماءٍ وتشريدٍ وفسادٍ كبيرٍ وظلمٍ عظيمٍ؟ ألا لعنة الله على الساكتين عن الحقّ من علماء المسلمين من بعد ما تبيّن لهم أنه الحقّ، أو لعنة الله على ناصر محمد اليماني لعناً كبيراً إن لم يكِن هو المهديّ المنتظَر ناصر محمد.
وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: 
"فما خطبك يا هذا تسمي المهديّ المنتظَر ناصر محمد؟".
 فمن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر ناصر محمد وأقول:
 فما ظنك بقول الله تعالى:
 {مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا} ؟
 وبما أنه لا نبيٌّ جديدٌ من بعد خاتم الأنبياء محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إذاً فحتماً إنما يبعث الله المهديّ المنتظَر ناصر محمد أي ناصراً لما جاء به محمدٌ رسول الله خاتم الأنبياء والمرسلين، ولذلك ندعوكم إلى اتّباع كتاب الله القرآن العظيم والسّنة النبويّة الحقّ، وما عندي وحيّ جديد من الله؛ بل ناصراً لما جاءكم به خاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
وربّما يودّ كافة علماء المسلمين أن يقولوا:
 "وما اسمك أنت يا من يدعي أنه المهديّ المنتظَر ناصر محمد؟".
 فمن ثم نردّ عليهم بالحقّ وأقول:
 والله الذي لا إله غيره ولا معبودٌ سواه، إنّ اسمي الذي سمّاني به أبي منذ أن كنت في المهد صبيّاً أنه قد سمّاني (ناصر محمد) وهو لا يعلم بأنّ الله سوف يصطفيني المهديّ المنتظَر ناصر محمد، ولكن ذلك بقدرٍ من الله مقدورٍ في الكتاب المسطور، ولذلك أفتاكم محمدٌ رسول الله عن الاسم (محمد) أنه يواطئ في اسم المهديّ المنتظَر ناصر محمد، أي يأتي الاسم محمد يوافق في اسم الإمام المهديّ ناصر محمد كون الله يعلم أنّ خاتم الأنبياء والمرسلين هو محمدٌ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وفي ذلك الاسم تكمن حكمة التواطؤ للاسم محمد في اسم الإمام المهديّ ناصر محمد، ولكن علماءكم جعلوا التواطؤ أنه يقصد به التطابق، وإنهم لكاذبون! وأقسم بالله العظيم أنهم جميعاً ليعلمون أنّ التواطؤ لغةً لا يقصد به التطابق؛ بل يقصد به التوافق، ولكن الله أعمى بصيرتهم برغم علمهم أنّ التواطؤ لا يقصد به التطابق؛ بل يقصد به التوافق. فهل تستطيعون أن تنكروا أنّ الاسم محمد لا يوافق في اسمي (ناصر محمد)؟ وحتى ولو أقررتم بالاسم جميعاً أنه حقاً لا بدّ أن يكون اسم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمدٍ 
فمن ثم نقول:
 وماذا يغني عني اسمي ناصر محمد إذا لم يؤيدني ربي بسلطان العلم الملجم لكافة علماءكم فلا يجادلني عالمٌ من القرآن العظيم إلا غلبته؟ فإلى متى الإعراض؟ وأخشى عليكم قارعةً من الله تصبكم أن تحلّ قريباً من دياركم فتزلزل الأرض من تحت أرجلكم، وذلكم من عذاب الدرجة الثانية يا من تأمنون مكر الله، فإن كان لكم كيدٌ فكيدون ثم لا تنظرون، ولينصرنّ الله من ينصره بالحقّ، واعلموا أن الله مع المتقين، أليس الله بكافٍ عبده؟ سبحانه وتعالى علواً كبيراً، نعم المولى ونعم النصير!
ويا معشر المسلمين
  اتّبعوا الصراط المستقيم بدعوة الاحتكام إلى القرآن العظيم فإن أبيتم فإني أخاف عليكم عذاب يومٍ عقيمٍ، أم تظنون أنّ عذاب يومٍ عقيمٍ هو قيام الساعة؟ بل ذلك يوم يظهر الله عليكم المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني في ليلةٍ واحدةٍ وأنتم صاغرون، ويظهره الله بعذاب يومٍ عقيمٍ، وليس عذاب يومٍ عقيمٍ هو عذاب الساعة، فلنحتكم إلى القرآن العظيم إن كنتم به مؤمنين. وقال الله تعالى: 
 {وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِّنْهُ حَتَّىٰ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ (55)}
 صدق الله العظيم [الحج].
وذلك وعدٌ محتومٌ ذلكم عذاب كوكب العذاب؛ كوكبٌ يحمل النار يمرّ بجناب أرضكم على مقربةٍ من فوقكم فيمطر 
على رؤوسكم بأحجار نارٍ. فأين تذهبون؟
وأما بالنسبة للرجفة، 
فهو نيزكٌ ضخمٌ يوقعه الله في جزيرة العرب بما يفعلون من ظلمٍ في الأرض وسفك دماء بعضهم بعضاً وفسادٍ كبيرٍ، وليس وعداً حتمياً. ونرجو من الله أن لا يقع عليهم فنحن نريد لكم الهدى والنجاة وليس الهلاك.
وأما كوكب العذاب الذي سوف يمرّ عليكم من جنوب الأرض ليلة مروره 
فذلكم وعدٌ حتميٌّ كون الله سوف يظهر به المهديّ المنتظَر على كافة البشر لأن الله جعله خليفةً عليكم وأنتم عنه تستكبرون وتستهزؤون، ويوشك الله أن يغضب لكتابه وعبده. فأين تذهبون؟ وجميعكم ظالمون ملوكاً ورؤساء وشعوبكم، فكذلك يولّي الله الظالمين بعضهم بعضاً، وأظلمكم كبراؤكم المجرمون الذين لا يخافون الله ربّ العالمين وكلّ همهم البلوغ إلى السلطة أو البقاء فيها مهما سفكوا من دماءٍ! فكذلك نرى إجراماً في اليمن من بعضهم بعضاً بين الأحزاب ومن جيرانهم؛ بل جرائم كبرى على المستضعفين في الأرض ويقتلون أناساً أبرياء ونساءً وأطفالاً وليسوا من الأحزاب في شيء! فهل تأمنون مكر الله يا من تفعلون ذلك؟ فاتقوا الله ويكفي فساداً في الأرض واستجيبوا لدعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم.
وأشهد الله الواحد القهار وكفى بالله شهيداً
 أني المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني أعلن الكفر بالتعدديّة المذهبيّة والحزبيّة في دين الله وأدعوكم إلى الله ليحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون في دينكم حتى ننفي التعدديّة الحزبيّة والمذهبيّة في دين الله فنجعلكم أمّةً واحدةً على صراطٍ مستقيمٍ متبعين كتاب الله القرآن العظيم والسنة النبويّة الحقّ التي لا تخالف لمحكم القرآن العظيم.
ويا معشر البشر أجمعين كافرهم والمسلمين
  فاسمعوا ما سوف يقول لكم المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني:
أقسم بالله الواحد القهار الذي يرسل السماء عليكم مدراراً ويجعل لكم جناتٍ ويجعل لكم أنهاراً الذي خلق الجانّ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصالٍ كالفخار، لا أمان للأحزاب من شرّ بعضهم بعضاً إلا بالاستجابة لداعي الله عبد الله وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الذي بعثه الله رحمةً للعالمين.

ويا معشر الأحزاب في اليمن والشعب اليماني،
  فهل ترون لو انتصر أحزابٌ على أحزابٍ فإنه سوف يستقر الأمن وتحقن الدماء؟ وهيهات هيهات!! فوالله إنكم لتعلمون أنه سوف يستمرّ سفك الدماء ومطاردة الأحزاب المنتصرة للأحزاب المهزومة، فلو دخلوا جحر ضبّ لدخلوا ورائهم ليسفكوا دماءهم وليقضوا عليهم، وتستمر حرب شوارعٍ وفسادٍ أكبر على ما هم عليه وأطغى.....
ولا نزال نعلن التحدي بالحقّ بإذن الله الواحد القهار أنهم لن يجدوا حلاً آمناً لجميع الأطراف لكافة الأحزاب إلا بالاعتراف برحمة الله للعالمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني الذي تجهلون قدره ولا تحيطون بسره، واعلموا أن الله بالغٌ أمره، ولكن أكثر الناس لا يعلمون، إنا لله وإنا إليه راجعون، 
اللهم قد بلغت اللهم فاشهد، 
وأُشهد الله وكفى بالله شهيداً أني لستُ في أحزابكم المذهبيّة والسياسيّة في شيء؛ بل معتصم بالله ربّ العالمين 
ومعرض عنكم أجمعين تنفيذاً لأمر الله لعبده في محكم كتابه القرآن العظيم: 
 {إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ ۚ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ (159)} 
 صدق الله العظيم [الأنعام]،
 فكونوا على ذلك من الشاهدين.
ولكنكم من غبائكم وجهلكم تريدون مهدياً منتظراً يبعثه الله متبعاً لأهوائكم ومتحزباً لاحدي طوائفكم! إذا فكيف يحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون لو يبعثه الله حسب أهوائكم مهدياً حزبياً طائفياً سنياً أو شيعياً؟ فسبحان الله العظيم فلو يتبع الحقّ أهواءكم لفسدت السماوات والأرض!

 تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَلَوِ اتَّبَعَ الحقّ أَهْوَاءَهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ ۚ بَلْ أَتَيْنَاهُم بِذِكْرِهِمْ فَهُمْ عَن ذِكْرِهِم مُّعْرِضُونَ (71)}
 صدق الله العظيم [المؤمنون]. 
والحكم لله يقضي بالحقّ وهو خير الفاصلين، وأفوض أمري إلى الله إن الله بصيرٌ بالعباد، فارتقبوا إني معكم رقيبٌ.
فبلغوا بياني هذا يا معشر الأنصار عبر الإنترنت العالميّة وسيلة الدعوة العالميّة فقد صار الناس أكثر من تسعين في المائة عالم الواتساب والفيسبوك في الإنترنت العالميّة، واستخدموا جميع الوسائل التقنية ما استطعتم سواء في التبليغ في المواقع الإسلامية والترفيهية والسياسيّة والمذهبيّة والصفحات الاجتماعية والفيسبوك واليوتيوب وقنوات الإنترنت العالمية فقد اقترب العذاب فاتقوا الله يا أولي الألباب.
وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: 
"وهل لا يزال من سوف يسلمك قيادة اليمن هو الزعيم علي عبد الله صالح؟". 
فمن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول:
 إني لم أفتيكم بذلك من باب الحزبيّة فلست من حزب علي عبد الله صالح في شيء ولستُ من حزب الحوثيين في شيء ولستُ من حزب الإصلاحيين وشيعتهم في شيء ولا يهودياً ولا نصرانياً ولا أنتمي لأيٍّ من أحزابكم المفسدين في الأرض؛ بل إنّني الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني حنيفٌ مسلمٌ وما أنا من المشركين. 
وبالنسبة لفتوى تسليم قيادة اليمن من علي عبد الله صالح إلى الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني فهكذا الخبر من الله الواحد القهار من قبل احدى عشر عاماً وبضعة أشهر، والله بالغٌ أمره شاء علي عبدالله صالح أم أبى أو شاء الحوثيون أم أبوا أو شاء الإصلاحيون وأحزابهم أم أبوا أو شاءت المملكة العربية السعودية أم أبتْ أو شاءت دول الخليج أم أبتْ، فأنا أعلم أني لم أكذب على الله في أكثر من ثماني رؤى من الله تترى، ولسوف يصدقني ربي الرؤى بالحقّ فتكون فتحاً مبيناً كما أصدق محمداً رسول الله رؤياه بالحقّ فكان تصديق الرؤيا فتحاً مبيناً. تصديقاً لقول الله تعالى:
 {لَّقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بالحقّ ۖ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُءُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ}
 صدق الله العظيم [الفتح:27].
وربّما يودّ أحد السائلين أن يقول:
 "يا ناصر محمد اليماني فهل سياسة حكومة الإمام المهديّ في اليمن سوف تكون سياسيةَ استقصائيّة للأحزاب من الحكم؟". 
 فمن ثم يرد الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني على كافة السائلين وأقول:
 أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين، فإذا استجاب الأحزاب في اليمن لدعوة الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم فسوف نوحّد صفّهم ونجمع شملهم ونشرك قادة الأحزاب في الحكم من بعد نفي التعدديّة الحزبيّة والمذهبيّة، فلا أقطع في صغيرةٍ ولا كبيرةٍ في الشؤون العامة حتى يشهدوا، فذلكم حكم الشورى الحقّ لو كنتم تعلمون. فإذا عزمت على اتّخاذ القرار من بعد الشورى توكلت على الله الواحد القهار وليس بالتصويت كما تفعل أحزاب الديمخراطية.
وربما يودّ أحد السائلين من دول الجوار أن يقول:
 "وهل سوف تحارب أحد دول الجوار يا ناصر محمد اليماني من بعد التمكين في اليمن؟". 
فمن ثم يردّ المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول:
 لم يبعث الله المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني مفسداً في الأرض يقاتل الناس على ملكهم، فوالله لو امتلكت أكبر جيشٍ في البشر وكافة أسلحة الدمار لما غزوت دول الجوار، إلا من أعلن الحرب على المهديّ المنتظر من بعد الظهور من دول المسلمين أو الكفار، فلسوف يجدوننا أشدّ بأساً بإذن الله الواحد القهار. ولا ولن يُعدّ المهديّ المنتظر الجيوش لمحاربة دول المسلمين أو الكفار الذين لم يحاربوننا في دين الإسلام؛ بل سوف نعدّ الجيوش لمحاربة الشيطان الأكبر ذلكم المسيح الكذاب الذي يعدّ الجيوش منذ آلاف السنين استعداداً لمحاربة المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني، ولسوف ينصر الله المهديّ المنتظر ووزيره المسيح عيسى ابن مريم الحقّ صلى الله عليه وعلى أمّه وأسلم تسليماً وجيوشنا الأنصار؛ فينصرنا الله نصراً عزيزاً مقتدراً، ولله جنود السماوات والأرض ولكن أكثر الناس لا يعلمون.
[[واقترب خروج المسيح الكذاب الذي يريد أن يقول أنه المسيح عيسى ابن مريم، ويقول إنه الله ربّ العالمين. ولذلك يسمى المسيح الكذاب، وما كان للمسيح عيسى ابن مريم الحقّ أن يقول ذلك؛ بل عبد الله ورسوله. 
ولذلك اقتضت الحكمة في عودة المسيح عيسى ابن مريم صلى الله عليه وعلى أمّه وأسلم تسليماً، كون الحكمة من عودته لأن المسيح الكذاب يريد أن ينتحل شخصية المسيح عيسى ابن مريم، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين]]
 وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
خليفة الله في الأرض المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني.